طهران تؤكد حتمية الخطوة الثانية في تقليص التزاماتها النووية

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني أن بلاده ستبدأ بتنفيذ خطوتها الثانية لتقليص التزاماتها النووية اعتبارا من 7 يوليو، بموجب البندين 26 و36 من الاتفاق النووي.

ونقلت وكالة "فارس" عن شمخاني اليوم قوله: "مع اقتراب 7 يوليو تضاعفت ضغوط الدول الأوروبية لإجبارنا على الاستمرار في التزاماتنا بموجب الاتفاق النووي دون تنفيذ سائر الأطراف التزاماتها المتبادلة".

وأضاف أن البيان الأخير لوزراء خارجية الدول الأوروبية الثلاث، "كان آخر إجراء من هذا القبيل، وفي الحقيقة لا يمكن تسميته إلا بـ"الصلف السياسي"، وإذا كنا حتى الآن نتصور وجود عجز كبير لدى أوروبا في مواجهة أمريكا، فالآن نرى عدم وجود الإرادة لدى أوروبا لتنفيذ التزاماتها".

وتابع: "بعد مضي سنة من خروج واشنطن من الاتفاق النووي وتحلي إيران بالصبر لمنح الفرصة للدبلوماسية، أثبتت الدول الأوروبية رغم أنها تتخذ مواقف متباينة تجاه واشنطن بالكلام، لكنها من الناحية العملية ساهمت في تعزيز أدوات ضغط واشنطن ضد إيران".

ولفت شمخاني إلى أن أوروبا رفضت حتى الآن تحمل أي ثمن من أجل إنقاذ الاتفاق النووي الذي يعتبر إنجازا تاريخيا للاتحاد الأوروبي، وقال: "يبدو أنها تشعر بالارتياح من استمرار الظروف الراهنة، والتي من ثمارها الضغوط الأمريكية على إيران واستغلال أوروبا هذا الأمر سياسيا وأمنيا"، معتبرا أن "بيان الترويكا الأوروبية، ولعبة عقوبات ترامب وجهان لعملة واحدة".

وختم بقوله: "لتعرف الدول التي فهمت صبرنا الاستراتيجي خطأ واعتبرته ضعفا من جانبنا، أن ردنا على ممارساتها السياسية المخادعة لفرض القيود على حقوقنا المشروعة لن يختلف عن ردنا على الطائرة الأمريكية المعتدية".

وكانت ألمانيا وبريطانيا وفرنسا قد حذرت طهران مؤخرا من الانسحاب من الاتفاق النووي، وذلك بالرغم من فشلها الذريع في إيجاد آلية فعالة للالتفاف على العقوبات الأمريكية المتجددة ضد إيران، والتي تحرم الجمهورية الإسلامية من الفوائد الاقتصادية الناجمة عن الاتفاق النووي.

المصدر: "فارس" + RT

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة RT Arabic (روسيا اليوم) ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من RT Arabic (روسيا اليوم) ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق