حميدتي يتهم مدير المخابرات السودانية السابق بتنفيذ «مخطط تخريبي»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

اتهم نائب رئيس المجلس السيادي السوداني، الفريق محمد حمدان دقلو حميدتي، صلاح قوش مدير المخابرات السابق بالوقوف وراء الأحداث الجارية الآن في البلاد.

وبحسب صحيفة «اليوم التالي» السودانية، فقد تمكنت قوات الدعم السريع من السيطرة على مجموعة تخريبية مسلحة تابعة للقوات الأمنية المتمردة على حكومة الفترة الانتقالية.

وشهد السودان خلال الساعات الماضية تمردا من جنود منتسبين لهيئة العمليات التابعة لجهاز المخابرات العامة بالعاصمة الخرطوم، احتجاجا على عدم تسلّم عدد منهم حقوق نهاية الخدمة كاملة.

وأكد رئيس الوزراء السوداني، عبدالله حمدوك، ثقته في قدرة القوات المسلحة السودانية على السيطرة على الموقف الأمني في الخرطوم، مطمئنا المواطنين بأن «الأحداث لن توقف مسيرتنا، ولن تتسبب في التراجع عن أهداف الثورة».

وقال الناطق الرسمي لجهاز المخابرات العامة إنه «في إطار هيكلة الجهاز وما نتج عنها من دمج وتسريح حسب الخيارات التي طرحت على منسوبي هيئة العمليات اعترضت مجموعة منهم على قيمه المكافأة المالية وفوائد ما بعد الخدمة، وجارٍ التقييم والمعالجة وفقا لمتطلبات الأمن القومي للبلاد».

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق