للمرة الثانية خلال شهور.. طرد مندوب قطر من غزة ورشقه بالأحذية والحجارة (فيديو)

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر فيديو يوضح تعرض موكب السفير القطري محمد العمادي، للرشق بالحجارة والأحذية من قبل الفلسطينيين المشاركين في المسيرات، مساء اليوم الجمعة، خلال زيارته لمخيم العودة شرق غزة.

وذكرت وكالة «معا» الفلسطينية أن العمادي وصل لمخيم العودة؛ للمشاركة في جمعة «المسيرة مستمرة»، لكن فلسطينيين غاضبين طردوه من المخيم، ورشقوا سيارته بالأحذية، احتجاجا على التنسيق الإسرائيلي القطري الذي يستهدف إخماد غضب الفلسطينيين وتوفير الهدوء للاحتلال الإسرائيلي.

يأتي هذا بعد ساعات من وصول السفير القطري إلى الجانب الإسرائيلي من معبر بيت حانون (إيريز) حاملا 3 حقائب كانت في المقعد الخلفي للسيارة التي كان يستقلها، بعد سماح جيش الاحتلال الإسرائيلي للسيارة بالعبور إلى قطاع غزة.

وكان المندوب القطري تعرض للطرد في غزة في 19 فبراير من العام الجاري بعد زيارته مستشفى الشفاء، وأظهرت تسجيلات بثتها قناة العربية غضب العاملين في المستشفى من السفير محمد العمادي، إذ رموه بالأحذية ومزقوا علم قطر ونزعوا شعارات المساعدات القطرية.

وكان السفير القطري ينوي عقد مؤتمر صحفي قبل أن يتعرض للهجوم، وبرر المهاجمون فعلتهم بأن المساعدات القطرية غير حقيقية، وتهدف إلى تعزيز الانقسام الفلسطيني.

وقال أهالي مرضى في لقاء تلفزيوني إن السفير أفصح عن أن مساعدات وصلت للقطاع بقيمة تسعة ملايين دولار متسائلاً: «أين هي؟!»، مشيرين إلى أن السفير القطري أكد أن مليون دولار للفقراء والمساكين، بينما الفقراء الذين يتحدث عنهم ملقون في الشوارع.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق