«أمهات مصر» يطالب بتأجيل «الثانوية التراكمية» لحين الانتهاء من الاستعدادات

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قالت عبير أحمد، مؤسس اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، إن امتحانات طلاب الصف الأول الثانوي في نظام الثانوية الجديد، شهدت وقوع للسيستم وعدم قدرة الطلاب في أداء الامتحان على التابلت، الأمر الذي قررت فيها إدارات أغلب المدارس أداء الامتحان ورقي وليس إلكتروني.

وأضحت «عبير» في تصريحات صحفية، الأحد، أن الاتحاد تلقي شكاوي كثيرة من أولياء أمور طلاب أولي ثانوي في عدد كبير من مدارس القاهرة والجيزة والإسكندرية والسويس وقنا والقليوبية والغربية وسوهاج والمنوفية وبني سويف، وغيرها من المحافظات، مستنكرة عدم قدرة الوزارة على تفعيل النظام «التابلت» والتعامل مع السيستم عند وقوعه، مستطردة: «الوزير قال أن الامتحانات هتكون بدون إنترنت داخل المدارس، وفي أسوء الحالات سيتم إجراء الامتحانات ورقية، وأغلب المدارس تم فيها إجراء الامتحانات ورقيا»، مطالبة بتأجيل تطبيق نظام الثانوية التراكمية لحين الانتهاء من كافة الاستعدادات».

وذكرت «عبير»، أن «طلاب الصف الأول الثانوي تعرضوا لحالة من التشتت والتوتر والقلق خلال أداء أول أيام الامتحانات الإلكترونية بنظام الثانوية الجديد»، مشيرة إلى أنه عقب بدء الطلاب الإجابة على أسئلة الامتحان بأكثر من نصف الوقت، طلبوا منهم تسليم الامتحان وأداؤه على التابلت بعد كتابة الأكواد الصحيحة، مؤكدة أن «المفاجأة أن السيستم وقع مرة أخرى عند عدد كبير لدي الطلاب، والطلاب كانوا واخدينها كعب داير بين الامتحانات الإلكترونية والورقية».

وأوضحت «عبير» أن «عدد من الطلاب وأولياء أمورهم اشتكوا من صعوبة بعض أسئلة الامتحانات الورقية، خاصة فيما يتعلق بالاختياري والنحو والبلاغة».

ومن جانبه، قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، إنه «حدثت مشكلة فنية تسببت في عدم في السيستم في معظم مدارس الجمهورية بسبب ضعف التحميل وعد قدرة تحمل شبكات الانترنت استيعاب فتح جميع الأجهزة على الموقع في وفت واحد، وأن هذه المشكلة جاري التعامل معها وحلها، وأن هذا الأمر كان متوقعا لذلك تم التنبيه مسبقا على أنه في حالة عدم تمكن الطلاب من إجراء الامتحانات إلكترونيا يتم استبدالها بالامتحانات الورقية وتم إخطار الطلاب وجميع القائمين على العملية التعليمية وخصوصا عملية الامتحانات بذلك مسبقا».

وأضاف: «نحن في نظام تجريبي يجب الصبر عليه حتى يتم انتظامه، ونفت وزارة التربية والتعليم ما تم نشره عبر عدد من المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي عن تسريب امتحانات اللغة العربية وقالت هذا الأمر غير صحيح وأن الامتحانات مؤمنة جيدا ولم يتم تسريبها».

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق