محافظ البحر الأحمر يتفق مع وزيرة البيئة لدمج البعد البيئي في كافة المشاريع الخاصة بالتنمية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

التقي اللواء أحمد عبدالله، محافظ البحر الأحمر، بالدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، لإستعراض التنسيقات بين وزارة البيئة والمحافظة، للحفاظ على البيئة بالبحر الأحمر، واتفق محافظ البحر الأحمر مع وزيرة البيئة، لدمج البعد البيئي في كافة المشاريع الخاصة بالتنمية، خاصة في المجال السياحي.

وأكد المحافظ، خلال اللقاء على أن هدف المحافظة هو الحفاظ على البيئة بشكل عام، والبيئة البحرية بشكل خاص، مشيراً إلى أنه ينظر للحفاظ على البيئة على كونها محفزة للإستثمار وأن خطة المحافظة تستهدف في الفترة المقبلة جذب أكبر عدد من السياح، الذي يقدر نوعية السياحة البيئية والمكان الذي يزوره.

وتابع محافظ البحر الأحمر في بيان له: «أنه تم التنسيق الكامل بين المحافظة ووزارة البيئة لدمج البعد البيئي في كافة المشاريع الخاصة بالتنمية، خاصة في مجال السياحة، مضيفاً أن المحافظة تتعاون بشكل مستمر مع جمعية هبيكا، والعديد من منظمات المجتمع المدني، لرفع وعي المواطنين بأهمية الحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية، وأيضا العمل على تغيير سلوكيات المواطنين».

وخلال اللقاء أكدت وزيرة البيئة، أهمية رفع وعي المجتمع بالحفاظ على البيئة والحد من استخدام أكياس البلاستيك، مضيفة أن زيادة مصانع تدوير المخلفات تحقق أرباحا اقتصادية، وأيضاً تحافظ على البيئة، لأنها تقلل من كمية المخلفات والمدافن مما يحافظ بشكل كبير على البيئة.

وأشار عبدالله، أن المحافظة تؤدي دوراً توعوياً وإعلامياً لرفع الوعي بأهمية المحافظة على البيئة البحرية، التي تعتبر ثروة قومية من خلال الملصقات والمنشورات والحملات الإعلامية، مضيفاً أن المحافظة على البيئة ليست تحدي وإنما تمثل قيمة مضافة للحفاظ على مواردنا الطبيعية نستغلها الإستغلال الأمثل.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق