خروج جميع المصابين في حادث «اختناق أبوزعبل» من مستشفى الخانكة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد الدكتور سيد سليمان، مدير مستشفى الخانكى العام، خروج جميع حالات الإصابة بالاختناق بقرية سمك بمركز الخانكة من المستشفى بعد تقديم الإسعافات اللازمة لهم، حيث خضعت كل الحالات لجلسات الأكسجين وتحسنت حالتهم وخرجوا بالفعل من المستشفى.

والمصابون، طبقا لما هو مدون بسجلات الدخول بمستشفى الخانكة المركزي، هم: «فتحى أ. ج»، و«عبدالعزيز ح أ»، و«فتحية ع .أ»، و«فاتن م .أ»، و«صباح ع»، و«عزة أ. س»، و«سعيد أ .م»، و«نعمة م. ح»، و«عبير ع»، و«أمانى ح .ح»، و«إبراهيم ف .أ»، و«سماح ح. ح»، و«رشا ح. ح»، و«طلعت ا. ع»، و«محمد ا .م»، و«شهد ا. م»، و«السيد م .ع»، و«أ حمد م»، و«وائل ا. م»، و«السيد م. ا»، و«ماجدة ا. أ»، و«رقية أ»، و«سميرة ا.م»، و«صابر ا.م»، و«محمد س .م»، و«سعاد ع.ا .ح»، و«السيد ح .س».

وكانت مستشفي الخانكة العام في مقرها المؤقت بقرية ابوزعبل قد استقبلت 27 حالة من المواطنين من قاطني عزبة سمك الواقعة في الضفة الثانية لترعة الإسماعلية المقابلة لمصنع أسمدة أبوزعبل بإدعاء إغماء واختناق إثر استنشاق الأدخنة المتسربة من المصنع. تحرر محضر بالواقعة وأخطرت الاجهزة التنفيذية والشرطة لاتخاذ إجراءاتها.

وأكد الأهالي المرافقين للحالات أن السبب هو مصنع الأسمدة والذي يعاني منه الأهالي منذ عشرات السنوات. فيما أكد مصدر مسؤول بالمصنع أن ما حدث «ادعاء من المواطنين»، مشيرا إلى أن «المصنع مغلق واليوم الجمعة إجازة رسمية».

من جانبه، أمر الدكتور علاء مرزوق محافظ القليوبية فور إبلاغه بالواقعة بتشكيل لجنة من البيئة والصحة تحت إشراف الدكتور حمدي الطباخ وكيل وزارة الصحة بالقليوبية للتوجه للقرية للوقوف على أسباب حالات الاختناق ومعاينة مصنعي الشبة والسماد بالمنطقة.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تشهد فيها المنطقة إصابات واختناقات بسبب أدخنة مصنع السماد المتواجد منذ عشرات السنوات بالمنطقة ويشتكي الأهالي منه بصفة مستمرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق