حفر أول بئر استكشافية بحقل «نور البحرى» شمال سيناء

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

بدأت الحكومة ووزارة البترول فى تكثيف عمليات الاستكشاف عن البترول والغاز فى مواقع جديدة فى البحرين المتوسط والأحمر، وقال مسؤول فى الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس» لـ«رويترز»، أمس، إن إينى الإيطالية وثروة المصرية ستحفران أول بئر استكشافية بحقل نور البحرى فى شمال سيناء خلال أسبوع.

كان مجلس الوزراء وافق, فى مارس الماضى, على اتفاق أعمال الاستكشاف والبحث عن النفط والغاز فى منطقة شمال سيناء البحرية بالبحر المتوسط، وبموجب هذا الاتفاق تنفق إينى وثروة 105 ملايين دولار على مرحلتين لمدة ست سنوات، بما يشمل حفر بئر استكشافية فى المرحلة الأولى وأخرى فى الثانية.

وفيما يتعلق بالبحر الأحمر، أكد المهندس طارق الملا، وزير البترول، أن تكثيف أنشطة البحث والاستكشاف التى تتم بمصر حالياً يعكس ثقة المستثمرين فى الفرص الجاذبة التى طرحتها مصر من خلال المزايدات العالمية، وهو ما يشجع على طرح مزايدات جديدة وجذب استثمارات أكبر فى مختلف مناطق مصر البترولية، ومنها جنوب مصر الذى يأتى على أولويات الحكومة، مدللاً على ذلك بما شهدته محافظات الصعيد من أعمال تطويرية وزيادة حصتها فى المشروع القومى لتوصيل الغاز الطبيعى للمنازل، وكذلك اهتمام وزارة البترول بالمشروعات اللازمة لتوفير احتياجات جنوب مصر من المنتجات البترولية، سواء بتطوير معمل تكرير أسيوط وزيادة وتطوير ورفع كفاءة شبكة نقل وتداول المنتجات البترولية.

جاء ذلك فى بيان صادر عن الوزارة عقب اجتماع الجمعية العامة لشركة جنوب الوادى القابضة للبترول.

وأكد الوزير أن الفترة القادمة ستشهد نشاطاً مكثفاً بمنطقة البحر الأحمر البكر بعد ترسيم الحدود مع السعودية وتنفيذ مشروع معالجة البيانات الجيوفيزيقية بالمناطق المفتوحة بالبحر الأحمر وجنوب مصر، تمهيداً لطرح أول مزايدة عالمية للبحث والاستكشاف عن البترول والغاز بهذه المنطقة.

وذكر المهندس محمد عبدالعظيم، رئيس الشركة، أن مشروع البحث المتكامل الذى يغطى المناطق المفتوحة بجنوب الوادى لتجميع بيانات حديثة عن المناطق الواعدة والمشروع المشترك لتجميع البيانات الجيوفيزيقية بالمنطقة البرية وكذلك التعاقد مع هيئة المواد النووية فى المشروع المشترك لإجراء مسوحات جاذبية ومغناطيسية لتغطية المناطق المفتوحة بنطاق عمل شركة جنوب يسير العمل فيها بخطى واضحة.

وأضاف أن معمل تكرير بترول أسيوط أسهم فى الوفاء بالجانب الأعظم من احتياجات محافظات الصعيد من المنتجات البترولية من أسيوط إلى أسوان والوادى الجديد، ومن المستهدف توصيل الغاز إلى حوالى 156 ألف وحدة سكنية بمحافظات الصعيد خلال عام 2018 بخلاف عملاء النشاط الصناعى والتجارى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق