رئيس «إسكان النواب»: «الدساتير مش قرآن لتُمنع من التعديل»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال النائب علاء والى، رئيس لجنة الإسكان بمجلس النواب، وأمين عام حزب مستقبل وطن بالجيزة، إن الهدف من تعديل الدستور هو المصلحة العامة للمواطن وللدولة المصرية، ودستور 2014 نفسه نص على التعديل في المادة 226 منه، لذلك «فالدساتير مش قرآن لكي تكون ممنوعة من التعديل».

وأضاف «والي»، في تصريحات لـ«المحررين البرلمانيين» أن دستور 2014 الذي تم إعداده في ظروف عدم استقرار الدولة وفي عجالة، ولكن بعد أن استقرت الأوضاع، فالأمر يتطلب إعادة النظر في تعديل بعض مواده من أجل المصلحة العليا للبلاد، مؤكداً أن توقيعه على طلب تعديل مواد في الدستور، جاء عن قناعة تامة من أجل ذلك والحفاظ على المكتسبات التي تحققت وأخرجت الدولة المصرية من الظلمات إلى النور.

وأضح رئيس إسكان النواب أن «تعديل مواد في الدستور ترجع لصاحب القرار هو الشعب المصري، الذي لعب دوراً هاماً وما زال في وقوفه خلف القيادة السياسية للحفاظ على عودة الدولة المصرية بأمنها واستقرارها بقوة».

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق