اتفاق مصري بريطاني على دعم مبادرة الرئيس للاستثمار في البشر

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

اتفقت مصر وبريطانيا على تعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري ودعم مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسى في الاستثمار في العنصر البشرى.

وقالت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار، خلال لقائها مع السكرتير العام لوزارة التنمية الدولية البريطانية، ماثيو رايكروفت، على هامش اجتماعات الربيع للبنك الدولى، إن مصر حريصة على تعزيز علاقاتها الاستراتيجية مع المملكة المتحدة، وزيادة التعاون الاقتصادى والاستثمارى، وأشارت إلى أهمية التعاون بين البلدين في مجالات مثل التعليم والصحة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال.

وبحث الجانبان زيادة الاستثمارات البريطانية في مصر، والتى وصلت إلى 46 مليار دولار، في ظل وجود 1816 شركة بريطانية عاملة، وزيادة التعاون في برنامج الشراكة العربية البريطانية والذى يخصص نحو 6 ملايين جنيه إسترلينى سنويًا على مشروعات بين مصر وبريطانيا في عدة مجالات، منها النمو الاقتصادى الشامل، بالإضافة إلى دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة من خلال صندوق دوفيل الذي يتم تنفيذه من خلال البنك الدولى ومؤسسة التمويل الدولية، وزيادة المنح الدراسية للطلاب المصريين في الجامعات البريطانية من خلال صندوق مشرفة- نيوتن للبحوث والابتكار، وزيادة التعاون من خلال صندوق دعم مشروعات المرأة.

وأوضح رايكروفت أن هذه الشراكة في إطار جهد عالمى يستهدف تسريع وتيرة زيادة الاستثمارات في البشر كما وكيفا من أجل تعزيز العدالة والنمو الاقتصادى، مؤكدًا حرص بريطانيا على دعم مبادرة الرئيس السيسى في الاستثمار في العنصر البشرى، خاصة في مجالى التعليم والرعاية الصحية، إذ إن هذه القطاعات غاية في الأهمية لمصر لتحقق أكبر استفادة من رأس مالها البشرى على النحو الأمثل.

وأشار إلى أن الوضع الحالى للاقتصاد المصرى يسهم في تشجيع مجتمع الأعمال البريطانى على ضخ المزيد من الاستثمارات للسوق المصرية في مختلف المجالات.

وبحث الجانبان تفعيل مذكرة التفاهم الموقعة بين الوزارة والمؤسسة بشأن التعاون لتطوير وتمويل استثمارات لمشروعات البنية الأساسية، في إطار الشراكة بين القطاعين العام والخاص، ودعم وتوسيع دائرة مجموعة المستثمرين من القطاع الخاص في مصر وتعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص، بما يساهم في تمويل مشاريع البنية الأساسية والمشروعات الكبرى ومشروعات في التعليم والطاقة المتجددة ودعم استثمارات في شركة النوران للسكر خلال الفترة المقبلة.

وناقش الجانبان زيادة التعاون في مجال ريادة الأعمال وزيادة دعم المؤسسة للقطاع الخاص، والخطة المستقبلية لتوسع المؤسسة في نشاطها في مصر، وتشجيع تدفق الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى السوق المصرية، ودعم المؤسسة لمصر في الترويج للفرص الاستثمارية بها في الخارج.

وأكد السجينى أن المؤسسة ستعمل على دعم القطاع الخاص من أجل زيادة استثماراته في مصر في ظل تطلع الجميع للاستثمار في مصر، وبرامج لريادة الأعمال ومشروعات متناهية الصغر، ولفت إلى أن المؤسسة تسعى بشكل دائم للإسهام الفعال في التنمية في مصر وإيجاد إطار فعال للعمل يتم من خلاله تحقيق ذلك، معربا عن تطلعه إلى شراكة ناجحة ومزدهرة مع مصر على مدى السنوات المقبلة.

وأوضح أن المؤسسة استثمرت في مصر نحو 230 مليون دولار في قطاعات مختلفة، حيث تم استثمار ما يقارب ٧٥ مليون دولار في قطاع صناعة الأغذية (مصنع ألبان ومصنع سكر)، فضلًا عن استثمار نحو ٧٥ مليون دولار في مشروع الطاقة المتجددة في بنبان، وفى القطاع المالى تم إنشاء شركة تأجير تمويلى بالشراكة مع بنك الاستثمار العربى وشركة أيادى، وتم إقراض بنك مصر ٢٥ مليون دولار، ضمن تمويل مجمع قدره ٣٥٠ مليون دولار، وفى قطاع البترول تم الاشتراك في تمويل شركة Ades لخدمات البترول بنحو٢٠ مليون دولار.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق