«تطوير مصر» تعلن عن مشروع جديد بالساحل قبل نهاية 2019

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

قال أحمد شلبى، الرئيس التنفيذى لشركة تطوير مصر، إن الشركة تدرس 3 فرص استثمارية جديدة بالساحل الشمالى، للوقوف على أفضلها لتنفيذ ثانى مشروعاتها فى منطقة الساحل. وأضاف «شلبى»، على هامش جولة بمشروع فوكا باى بمدينة رأس الحكمة بالساحل الشمالى، أنه من المتوقع الإعلان عن مشروع جديد قبل نهاية العام الحالى، وذلك بعد استكمال الإجراءات الخاصة بالأرض.

وأشار إلى أن الشركة تخطط خلال الفترة المقبلة لتكون لاعبا إقليميا، من خلال تنفيذ عدد من المشروعات خارج مصر، لافتا إلى دراسة الشركة عددا من الفرص الاستثمارية بأسواق السعودية والخليج واليونان والبرتغال.

وأكد الرئيس التنفيذى للشركة على الإنجازات التى حققتها الشركة خلال فترة عملها، حيث بلغ إجمالى مبيعاتها التعاقدية 15.5 مليار جنيه خلال خمس سنوات، فى 3 مشروعات تنفذها وهى إلمونت جلالة وفوكا باى وبلوم فيلدز، بإجمالى مليون متر مسطح، موضحًا أن الشركة بدأت أول تسليماتها خلال موسم الصيف الحالى بمشروع «فوكا باى».

وتابع أن مشروع «فوكا» يضم 2500 وحدة فندقية وسياحية، بإجمالى استثمارات 3 مليارات جنيه، ومبيعات متوقعة 7 مليارات جنيه، ويتم تنفيذه على 4 مراحل، مشيرا إلى أن الشركة نجحت فى تسويق أغلب وحدات المشروع فيما عدا 200 وحدة فى المرحلة الرابعة، لافتا إلى أنه خلال هذا الصيف سلمت الشركة 196 وحدة ضمن المرحلة الأولى، وجار تسليم 700 وحدة إضافية العام المقبل.

وقال شلبى إن مشروعات الشركة تعتمد على فكر المدن المستدامة، حيث يضم مشروع فوكا باى محطتين لتحلية مياه البحر بطاقة 7 آلاف متر مكعب يوميا، محطة لمعالجة مياه الصرف واستخدامها فى أعمال الرى، إلى جانب محطة لتوليد الكهرباء تغطى احتياجات المشروع وتستعد حاليا لاعتماد جزئى على الطاقة الشمسية فى بعض الأعمال.

وحول دخول الدولة تنفيذ مشروعات عقارية، قال إن استثمار الدولة فى مشروعات عقارية يهدف إلى وضع نواة التنمية فى المناطق العمرانية الجديدة، لما تملكه من قدرات كبيرة، ولا يمثل ضررا على المنافسة، فى ظل طلب حقيقى بالسوق يتسع للقطاعين العام والخاص، ولكن المشكلة فى تراجع القدرة الشرائية للعملاء والتى يجب على الحكومة سرعة دعمها عبر حل أزمة التمويل العقارى.

وأوضح أن السوق العقارية تنتظر آليات تنفيذ مبادرة البنك المركزى لتمويل مشروعات الإسكان المتوسط بفائدة ميسرة والتى من شأنها إحداث انتعاشه قوية بالسوق.

وأكد الرئيس التنفيذى للشركة أن منتج الشقق الفندقية يمثل مستقبل الاستثمار فى العقارات السكنية السياحية بمصر خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى أنها توفر عائدا دائما للعميل من تأجيرها، إلى جانب ارتفاع قيمتها السوقية سنويا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق