رئيس «بدر الدين للبترول»: نستهدف إنتاج 22 ألف برميل مكافئ من الزيت الخام والغاز

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

أعلن المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، أن تطبيق آليات جديدة غير تقليدية ساهم في تشجيع وزيادة الاستثمارات في مجال البحث والاستكشاف وتنمية الحقول المكتشفة بما يعكس نجاح استراتيجية الوزارة في تهيئة المناخ الجاذب وتكثيف أعمال البحث والاستكشاف عن البترول والغاز.

جاء ذلك خلال رئاسته للجمعية العامة لشركة بدر الدين للبترول لاعتماد الموازنة التخطيطية لعام «2019/2020»، حيث أكد أن التزام مصر وانتظامها في سداد مستحقات الشركاء الأجانب الشهرية وخفض المديونيات المتراكمة من سنوات سابقة إلى أدنى مستوى لها كان من ضمن العوامل الرئيسية التي ساهمت في تحقيق زيادة في إنتاج البترول والغاز، وأعطى رسالة أن الدولة المصرية تؤكد التزامها تجاه شركائها وتشجيعها للاستثمار.

من جانبه، أوضح المهندس صلاح عبدالكريم، رئيس شركة بدر الدين للبترول، أن الموازنة التخطيطية للشركة للعام المالي «2019/2020» تستهدف زيادة معدلات الإنتاج والاحتياطي من الثروة البترولية من خلال حفر 71 بئرا استكشافياً جديداً وتنموياً اعتباراً من النصف الثانى من عام «2018/2019» وحتى نهاية العام «2019/2020»، مشيراً إلى أنه من المستهدف إضافة احتياطيات تقدر بنحو 40 مليون برميل مكافئ وإنتاج يبلغ حوالي 22 ألف برميل مكافئ من الزيت الخام والغاز والمتكثفات.

وأشار إلى أن مؤشرات النشاط خلال النصف الأول من العام المالي «2018/2019» أظهرت ارتفاع الإنتاج اليومى لحقول بدر الدين بالصحراء الغربية إلى 130 ألف برميل مكافئ يوميا من الزيت الخام والغاز والمتكثفات، إضافة نحو 36 مليون برميل مكافئ إلى الاحتياطي بنسبة استعواض لما تم إنتاجه بلغت 100% بما يعد إنجازاً غير مسبوقاُ، لافتاً إلى أن معدلات الإنتاج الحالية من حقول بدر الدين تخطت لأول مرة 40 ألف برميل زيت خام يومياً، كما بلغ إنتاج الغاز نحو 470 مليون قدم مكعب يومياً، وأكثر من 10 آلاف برميل متكثفات يومياً.

وأضاف أنه «يتم العمل على فتح آفاق جديدة للبحث والاستكشاف في تراكيب جيولوجية جديدة في الصحراء الغربية تحظى باحتمالات واعدة لاكتشاف الزيت الخام والغاز، حيث تم البدء في مشروع للمسح السيزمى ثلاثى الأبعاد على مساحة تصل إلى 2330 ألف كم2 بتكلفة 20 مليون دولار».

وأشار إلى تحقيق أعلى معدلات السلامة والصحة المهنية فى حقول بدر الدين من خلال الالتزام بتنفيذ أحدث البرامج والقواعد المتبعة فى هذا المجال، وانعكس ذلك في اختيار اثنين من الحفارات العاملة بحقول بدر الدين، كأكفأ حفارات من حيث الأداء العام والسلامة لشركة شل على مستوى العالم، مؤكدا أنها طبقت برنامجاً ناجحاً لترشيد التكاليف والنفقات دون التأثير على الأداء، حيث حقق وفراً يقدر بنحو 5. 14 مليون دولار.

حضر الاجتماع المهندس محمد سعفان، وكيل أول وزارة البترول، والمهندس محمد مؤنس، مستشار وزير البترول لشئون الغاز، والمهندس عابد عز الرجال، الرئيس التنفيذي لهيئة البترول، والمهندس أسامة البقلي، رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس»، والجيولوجي أشرف فرج، وكيل الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف، والمهندس جاسر حنطر، رئيس شركة شل مصر.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق