محمد السبكي يجرب حظه مع بقايا تركة «أحمد السبكي»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

لاقتراحات اماكن الخروج

كتبت- أروى حسن:

بعد كان المنتج أحمد السبكي له الفضل في اكتشاف موهبة الفنانين محمد رمضان وياسمين عبدالعزيز وبزوغ نجمهما خلال الفترة الماضية إلا أن دوام الحال من المحال فجاء الوقت الذي تخلي فيه المنتج أحمد السبكي عن التعاون مع نجمي الشباك، ولا يتم الإعلان عن أي أعمال جديدة تجمعهم.

لكن هناك يدا أخرى من نفس العائلة وهو المنتج محمد السبكي تلقفت ما تركه أحمد السبكي ليعلن التعاون مع «رمضان» في إقامة فيلم جديد يحمل اسم «حملة فرعون» والمقرر عرضه في 2019، والذي اعتذر عنه المخرج بيتر ميمي، ما سببب قلقا لدى «محمد السبكي» وما زال يبحث عن مخرج يتولى العمل.

أما عن ياسمين عبدالعزيز فتعاقد «محمد السبكي» معها على بطولة فيلم جديد بعد آخر أفلامها الذي قدمته بالتعاون مع «أحمد السبكي» وهو «أبوشنب».

إلا أن الشغل الشاغل لـ«محمد السبكي» حاليا هو البحث عن سيناريو مناسب لها يقدمها من خلاله، ومن المقرر عرض الفيلم في موسم عيد الفطر لعام 2019.

يذكر أن تصاعد نجومية محمد رمضان جاءت بدايتها في عدة أفلام أشهرها كان «قلب الأسد، وعبده موتة،» نهاية إلى آخر عمل جمعهم وهو «الديزل» والذي لم يأت بالنجاح المطلوب كما كان متوقعًا له.

وكذلك الحال مع ياسمين عبدالعزيز كانت الشراكة بين «أحمد السبكي» في عدة أعمال ولاقت نجاحا غير متوقع وأخرى لم تأت بالنتيجة المرجوة أو المتوقعة، وكان أشهرها «كركر، الآنسة مامي، جوازة ميري، وآخرها أبوشنب مع الفنان ظافر عابدين».

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق