وضعت الجثة في «شوال بلاستيك».. سيّدة تقتل نجل جيرانها بالبحيرة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قامت سيدة بقتل نجل جيرانها انتقامًا من والديه لاتهامهما لها بالسرقة، إذ وضعت الطفل القتيل في «شوال بلاستيك»، وألقته على الطريق في مركز المحمودية بالبحيرة.

تلقى اللواء مجدى القمرى، مدير أمن البحيرة، إخطارًا من مركز شرطة المحمودية، بالعثور على جثة طفل يبلغ من العمر 3 سنوات، داخل «شوال بلاستيك» على الطريق، وقرر والد الطفل القتيل بخروج نجله للعب أمام المنزل وتأخره، وعثر عليه الأهالى ميتًا.

تم تشكيل فريق بحث من المباحث الجنائية بمديرية أمن البحيرة، أسفرت عن تحديد مرتكب الواقعة، وتبين أنها، جارة أسرة المجنى عليه، وشاهدها بعض الأهالى أثناء قيامها بإلقاء الجوال الذي بداخله على الطفل المجني عليه بالمنطقة.

تم ضبط المتهمة واعترفت بارتكاب الواقعة، بغرض الانتقام من والدى الطفل لاتهامهما لها بسرقة مبلغ مالي من منزلهما، وأضافت بقيامها باستدراج الطفل لمنزلها أثناء اللعب في الشارع أمام منزله، وقيامها بخنقه باستخدام سلك، ووضعه داخل «شوال بلاستيك» والتخلص من جثته بإلقائها بمكان العثور.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق