تأجيل محاكمة متهمين بقتل موظفة بعقدها السادس بالغردقة لـ2 ديسمبر: أوهماها بالزواج

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أجلت محكمة جنايات البحر الأحمر قضية محاكمة المتهمين بقتل موظفة الأرشيف بمديرية التربية والتعليم بالبحر الأحمر إلى جلسة 2 ديسمبر المقبل.

كانت نيابة الغردقة الجزئية، بإشراف المستشار نبيل أبوزينة، قد قررت حبس موظفة بإدارة الغردقة التعليمية وصديقها في حادث مقتل زميلتها الموظفة بإدارة الغردقة التعليمية ٤ أيام على ذمة التحقيقات في القضية، بعد أن كشف ضباط وحدة مباحث قسم ثان الغردقة، برئاسة المقدم إسلام مقبل، غموض العثور على جثة مجهولة لسيدة في العقد السادس من العمر، مسجاة على ظهرها بالطبان الرملي بالجانب الأيمن، وتبين أنها تدعي س ي م، سن 57، رئيس قسم الأرشيف بإدارة الغردقة التعليمية، ومقيمة أمام البنك الأهلي بشارع الشيراتون دائرة قسم أول.

واستكمالاً لخطة البحث وفحص خط سير المجني عليها عقب مغادرتها محل سكنها وحصر وفحص علاقاتها بزملائها في العمل وردت معلومات مفادها أن وراء ارتكاب الحادث كلآً من المدعوة / ن ي ح ع مواليد 21/5/1970 مراجعة حسابات بالإدارة التعليمية بالغردقة «زميلتها بالعمل»، ومقيمة مبارك 5 عمارة 12، السابق اتهامها في عدد 3 قضايا (خيانة أمانة، اختلاس مال عام)، و«ع ص م م» مواليد 12/8/1972 سائق ومقيم شارع محال العروسة رأس غارب وله محل إقامة آخر شارع السلام ـ الدهار ـ ثان الغردقة.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهمة الأولي وبحوزتها عدد 9 غوايش ذهبية وهاتف محمول ماركة سامسونج كحلي اللون ــ مبلغ مالي 2600 جنيه (ملك المجني عليها) إيصال تسديد قسط قرض باسم المتهم الثاني لشركة تنمية خدمات المشروعات متناهية الصغر بمبلغ 2600 جنيه، والتي اعترفت بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع المتهم الثاني عن طريق اتفاقهما معه على الاتصال بالمجني عليها وإيهامها بالتوسط له لخطبتها لكونها رئيستها في العمل، مدعياً عدم سابقة معرفته بها مقابل تقديم هدية «أسورة ذهبية» للمجني عليها.

وأضافت بأنها والمتهم الثاني توجها لاصطحابها من مسكنها، مستقلاً السيارة ملكة رقم (ط ر ل 1235) ماركة تويوتا كرولا فضي اللون موديل 2007، لشراء مشغولات ذهبية لتقديمها لها كهدية زواج، وقامت بالاختفاء بأرضية المقعد الخلفي للسيارة قيادته وعقب وصولهم للطريق الدائري الأوسط قامت المتهمة بكتم أنفاسها من الخلف باستخدام قطعة قماش وقيام المتهم الثاني بضربها على رأسها عدة مرات مستخدماً طفاية حريق السيارة حتى تأكد من وفاتها، وقاما بسرقة عدد (10 غوايش ذهبية ــ حقيبة يدها وبداخلها بطاقة تحقيق شخصيتها وكارت الفيزا الخاص بها ــ 3 هاتف محمول)، والتخلص من المجني عليها بإلقائها على جانب الطريق «مكان العثور».

وعقب ذلك توجهت لبنك مصر الإسلامي واستخدمت كارت الفيزا الخاص بالمجني عليها وسحبت مبلغ مالي 10000 جنيه على 4 مراحل لسابقة معرفتها بالرقم السري من المجني عليها.

بإعداد عدة أكمنة تم ضبط المتهم الثاني وبحوزته عدد 2 هاتف محمول ماركة نوكيا ملك المجني عليها وعدد 1 غويشة ذهبية، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع المتهمة الأولي وأرشد المتهم عن السيارة وطفاية الحريق المستخدمة في ارتكاب الواقعة وأقر بالتخلص من باقي المسروقات «الفيزا كارت، حقيبة اليد، نقاب، فرش مقعد السيارة» بأحد صناديق القمامة بشارع الحجاز «تم ضبطها» بإرشادهما.

تم التحفظ على المتهمين والمضبوطات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق