طالب يطعن زميله بمطواة حتى الموت داخل مدرسة في المنوفية (تفاصيل)

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

لقى طالب مصرعه داخل مدرسة الزراعة الثانوية بمدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية على يد صديقه أثناء المزاح بينهم، الأمر الذي تطور إلى مشاجرة، فيما تم نقل المصاب بسيارة إسعاف إلى مستشفى شبين الكوم الجامعي لمحاولة إسعافه، ولفظ أنفاسه الأخيرة قبل وصوله إلى المستشفى. تم تحرير محضرا بالواقعة وألقت قوة من قسم شرطة شبين الكوم القبض على المتهم وأحيلت الواقعة إلى النيابة لمباشرة التحقيق.

تلقى اللواء سمير أبوزامل، مدير أمن المنوفية، إخطارا من شرطة النجدة بمصرع طالب على يد زميله بمدرسة الزراعة الثانوية، وبالانتقال تبين مصرع «ا.ح.ع» (18 سنة ـ طالب)، ومقيم العزبة الغربية بمدينة شبين الكوم داخل مدرسة الزراعة على يد زميله «م.ص.ع» (18 سنة) ومقيم قرية سلكا بشبين الكوم عقب مشاجرة بينهم حيث قام الأخير بطعنه بمطواة داخل المدرسة.

صرح مختار شاهين، وكيل تعليم المنوفية غرفة عمليات المديرية تلقت اخطارت بقيام الطالب/محمد صبري عبدالفتاح فصل 1/ 7 بطعن الطالب إسلام حسب عبداللطيف فصل 3/ 6 بمطواة إثر مشاجره بينهما في الفسحة بمدرسة شبين الكوم الزراعية، وتم نقله فوراً لمستشفى المعلمين، حيث تبين وفاة الطالب في الحال وقد تم إبلاغ أمن المديرية عن طريق متابع التعليم الفني.

وعلى الفور قام مدير أمن المديرية بإلابلاغ وتم تشكيل لجنة برئاسة وكيل المديرية ومدير عام إدارة شبين الكوم، والشؤون القانونية بالمديرية والإدارة، وأمن المديرية والإدارة، وكذلك التوجيه المالي والإداري والذين انتقلوا على الفور إلى مقر المدرسة لمتابعة الأحداث والتحقيق في الواقعة، بوجود الدكتور رئيس مجلس أمناء المحافظة وعضو النقابة.

وأضاف «شاهين» توجهت إلى مقر المدرسة ومعى مديرعام التعليم الفني إلى مقر المدرسة لمباشرة التحقيقات في وجود اللجنه السابق ذكرها، حيث تم التحقيق مع مدير المدرسة ووكيل شؤون الطلاب والمشرف العام ومشرف اليوم وأمن البوابة ومعلمي وطلاب فصلي 1 / 7، 3 / 6 وجاري التحقيقات عن طريق النيابة التي تواجدت بالمدرسة، وقامت بمعاينة مكان الحادث وقامت باستدعاء مدير المدرسة وكيل المدرسة والمشرف العام ومشرف اليوم ومسؤول أمن البوابة لمقر النيابة للتحقيق معهم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق