الصدر محذرا من "نهاية العراق": كفى حربا!

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أكد زعيم التيار الصدري العراقي، مقتدى الصدر، أنه لا يريد الحرب على إيران، وأنه ليس مع أي طرف يزج بالعراق في الحرب وجعله ساحة للصراع الإيراني الأمريكي.

وقال الصدر في تغريدة نشرها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، يوم الأحد: "نحن بحاجة إلى وقفة جادة من كبار القوم لإبعاد العراق عن تلكم الحرب الضروس، التي ستأكل الأخضر واليابس فتجعله ركاما".

وأضاف أن العراق بحاجة إلى أن يرفع الشعب صوته منددا بالحرب وبزج بلاده فيها، مشددا على أنه إذا لم يقف العراق وقفة واحدة وجادة، فستكون تلك الحرب نهاية العراق لو دارت رحاها.

وتابع قائلا: "ولقد أُعذر من أنذر".

كما شدد زعيم التيار الصدري على أن أي طرف يزج بالعراق في الحرب، ويجعله ساحة للمعركة سيكون عدوا للشعب العراقي.

واختتم تغريدته بالقول: "كفى حربا".

وفي وقت سابق الأحد، ذكرت مصادر لـ RT أن صاروخا سقط قرب السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء وسط بغداد، مضيفة أن صافرات إنذار انطلقت من داخل المبنى.

وتحدثت المصادر عن استنفار قوات الأمن العراقية قرب المنطقة الخضراء، التي تحتضن مقرات الأجهزة الحكومية وسفارات الدول الأجنبية، بعد حادث سقوط الصاروخ، حيث بدأت بتفتيش جميع الأحياء القريبة من الموقع. 

وأكدت خلية الإعلام الأمني العراقي أن صاروخا من نوع "كاتيوشا" سقط وسط المنطقة الخضراء دون إحداث أي خسائر.

المصدر: وكالات + تويتر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة RT Arabic (روسيا اليوم) ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من RT Arabic (روسيا اليوم) ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق