صراع قادم بين بوتفليقة وصقور المخابرات؟

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

بعد جدل متواصل منذ تولي الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة رئاسة البلاد للمرة الرابعة الرابعة، بددت أحزاب الائتلاف الحاكم جانبا كبيرا من الغموض الذي اكتنف احتمال ترشيحه لعهدة خامسة وأكدت في بيان دعمها لهذا الخيار في خطوة رآها البعض آخر مراحل التمهيد لتقديم ترشحه شخصيا.
وفيما تتعالى أصوات تشكك في نزاهة العملية الانتخابية وجدواها في ظل مزاعم الفساد، تبرز أسماء في المشهد السياسي بخلفيات إيديولوجية وأخرى عسكرية معلنة مضيها في دخول المعترك مدفوعة بوعود التغيير والقطيعة مع الماضي.
فما مدى واقعية دوافع الائتلاف الحاكم في تشبته بالرئيس الحالي، وما هي حظوظ الآخرين في طريقهم إلى قصر المرادية؟

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة RT Arabic (روسيا اليوم) ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من RT Arabic (روسيا اليوم) ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق