وزير الأوقاف: البعثات الرسمية للحج تهدف لخدمة الحجاج وإظهار الوجه السمح للإسلام

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال وزير الأوقاف، الدكتور محمد مختار جمعة، إن كل البعثات الرسمية للحج لها هدف واحد، وهو خدمة الحجاج، وإظهار الوجه السمح للدين الإسلامي الحنيف، وتمثيل مصر تمثيلا يليق بها.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي للوزير، الأحد، عقب اجتماعه مع وزير شؤون مجلس النواب ورئيس بعثة الحج هذا العام المستشار عمر مروان.

وأكد وزير الأوقاف أن مصر استعادت وبقوة مكانتها الدولية ورونقها الإقليمي، ويستطيع أي مسافر للخارج ملاحظة الفارق، ومن يسافر يجب أن يكون سفيرا لبلده.

وأوصى الوزير الأئمة المرافقين لبعثة الحج هذا العام بحسن التصرف والتعامل بحرص مع المتعلقات الشخصية للآخرين، وطالبهم بتجنب الخوض في الشؤون السياسية على الإطلاق، والتركيز على الدور الدعوي، وترك الجدل مع أصحاب الآراء الأخرى، والتيسير على الحجاج، مبينًا أن التيسير المقصود مرتبط بضوابط الشرع، وليس مطلقًا بحيث يتم تفريغ العبادة من المقصود منها.

وشدد على ضرورة الالتزام بقوانين وإرشادات المملكة العربية السعودية، ومراعاة الضعفاء، داعيًا الأئمة لأن يكونوا نموذجا مشرفا يحتذى به، لافتا إلى أنه تم اختيار الشيخ صبري ياسين رئيسا لبعثة الأئمة التي تضم أكثر من 60 إماما.

وألمح الوزير إلى أن مصر هي الدولة الوحيدة التي سمحت لها السعودية بإرسال بعثة دعوية رسمية، نظرا لثقتها في وزارة الأوقاف المصرية، متوجها بالشكر للمملكة على مجهوداتها للتيسير على الحجاج.

من جانبه، أشاد وزير شؤون مجلس النواب بالتعاون المتواصل مع وزارة الأوقاف، متمنيًا وجود واعظات من وزارة الأوقاف بجانب الوعاظ في البعثات القادمة للحج، معربا عن ثقته في أئمة وزارة الأوقاف في أداء دورهم على أكمل وجه.

وأكد أن الأئمة لهم دور كبير في نجاح بعثة الحج وتوضيح المناسك للحجاج، وأوصى الأئمة بتوضيح مفهوم التيسير للحجاج والأخذ بالرخص المتاحة، نظرا لزيادة عدد الحجاج المصريين هذا العام، كما أوصاهم بدعوة الحجاج المصريين للدعاء لمصر، وهذا لا يتنافى مع تجنب الخوض في السياسة، وهو ما أكده وزير الأوقاف.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق