«العصار» يبحث مع شركة منسك البيلاروسية توطين صناعة المحركات

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

استقبل الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربى، مدير عام شركة «منسك موتورز» البيلاروسية لبحث توطين صناعة المحركات بالتعاون مع شركة «حلوان لمحركات الديزل» إحدى الشركات التابعة للهيئة القومية للإنتاج الحربى، وذلك بمقر ديوان عام الوزارة.

يأتى اللقاء استكمالا للمناقشات التي تمت على هامش زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسى لبيلاروسيا خلال يونيو الماضى حيث تم استعراض الإمكانيات التكنولوجية والتصنيعية والفنية والبشرية بشركات ووحدات الإنتاج الحربى، والتأكيد على اهتمام الوزارة بتعزيز التعاون بين شركاتها التابعة ومختلف الشركات البيلاروسية في العديد من الصناعات المدنية والتى تتمثل في «تصنيع المعدات الزراعية، والشاحنات، والصوامع، واللوادر والمعدات الثقيلة»، وتم التأكيد على رغبة شركات الإنتاج الحربى في توسيع آفاق التعاون مع الشركات البيلاروسية وتبادل الخبرات التكنولوجية والفنية مع الجانب البيلاروسى في مجالات جديدة منها «محركات الديزل» بالتعاون مع شركة «منسك موتورز». وتمت الإشارة خلال اللقاء إلى زيارة وفد الإنتاج الحربى إلى «منسك موتورز» خلال سبتمبر الماضى والتى تم خلالها التوقيع على عقد لتوريد 36 محركا ٣ سلندر لصالح «حلوان لمحركات الديزل»، كمرحلة أولى للتعاون المشترك لتصنيع هذه المحركات بمصر بالإضافة إلى توقيع عقد توريد قطع غيار لمحركات الجرارات، حيث تم التأكيد على ضرورة رفع مستويات التعاون إلى الحد الذي يرضى طموحات الجانبين وأهمية تعميق التصنيع المحلى للمنتجات المشتركة بالشركات والوحدات التابعة للوصول بها لأسعار تنافسية لخدمة السوق المحلية والتصدير للدول العربية والإفريقية.

وأجرى مدير عام «منسك موتورز» عرضا تقديميا عن الشركة والتى تعد من كبرى الشركات القابضة في بيلاروسيا، حيث تضم أكثر من 30 ألف عامل وتنتج وتسوق منتجاتها لأكثر من 60 دولة، كما أعرب عن ثقته فيما تمتلكه الوزارة وشركاتها التابعة من مقومات صناعية وتكنولوجية وفنية. وأكد ترحيبه الكامل لبدء التعاون مع وزارة الإنتاج الحربى لتوطين تكنولوجيا صناعة المحركات وإقامة خط تجميع لمحركات الديزل بقدرات من 15 إلى 200 حصان.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق