تعرف على توصيات منتدى السياحة البيئية التراثية بأسوان بمشاركة 20 دولة عربية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أوصى المشاركون في ختام أعمال المنتدى التاسع للسياحة البيئية التراثية والحد من البطالة بتخصيص وزارة الشباب المصرية قطار للشباب العربي سنوياً إلى الأقصر وأسوان للتعرف على المقومات السياحية البيئية والتراثية وفرص الشباب في الاستثمار البيئي، بجانب نشر الوعي بأهمية الحفاظ على المناطق السياحية والتراثية والاهتمام بالاستثمار العربي في مجال الأبنية الخضراء للإدارة المتكاملة لمنظومة المخلفات الصلبة والتخلص الآمن للحفاظ على البيئة.

وطالب المنتدى، والذى شارك فيه 211 شاب وفتاة من 20 دولة عربية على مدار الأسبوع الحالى بمحافظتي الأقصر وأسوان بحضور اللواء سعيد حجازي نائب محافظ أسوان والدكتور ممدوح رشوان الأمين العام للاتحاد العربى للشباب والبيئة، والدكتور أحمد غلاب رئيس جامعة أسوان والدكتور أحمد نظمى ممثل وزارة الشباب والرياضة، بجانب أعضاء مجلس إدارة الإتحاد العربى للشباب والبيئة وممثلى الوزارات والهيئات والمنظمات العربية، بتشجيع السياحة الداخلية في البلدان العربية وإقامة معسكرات شبابية بيئية عربية دورية، مع الاهتمام بتطوير المحميات الطبيعية واستخدام الخامات المحلية الطبيعية في إقامة وإنشاء القرى البيئية في المناطق التراثية، والتنسيق بين الاستثمار في المجال السياحى ومؤسسات البحث العلمى والجامعات، فضلاً عن تشجيع الصناعات البيئية الخضراء وتشجيع الشباب على البدء في المشروعات الصغيرة في هذا المجال بما يساهم في الحد من البطالة بين الشباب العربى.

وأكد اللواء سعيد حجازى نائب محافظ أسوان، أن احتضان أسوان لمنتدى السياحة البيئية يعزز مكانة هذه المحافظة العريقة على خريطة السياحة الدولية والعربية باعتبارها من أهم المقاصد السياحية في العالم لتفردها بتنوع المنتج السياحى، كما قدم سعيد حجازى شكره لأعضاء الإتحاد العربى للشباب والبيئة على تنظيم هذا المنتدى الحيوى والذى يهدف لإطلاع شبابنا على مزايا السياحة البيئية في أسوان والتى تأتى من ضمن الأنماط السياحية العديدة لتصبح عاصمة الاقتصاد والثقافة الإفريقية مركزاً لتلاقى الحضارات، مشيراً إلى أن هذه المرحلة الدقيقة التي تعيشها الأمة العربية تحتاج من شبابنا استنهاض الهمم وإعادة روح التحدى بالعمل الجاد، مع التخلص من دعاوى الخمول والتطرف والعنف، بالإضافة إلى إعلاء مفاهيم الوحدة بين الشعوب العربية القائمة على المصالح المشتركة.

وأكد حجازى أنه يجب علينا كمنظمات وحكومات ومجتمع مدنى بالعمل على تمكين الشباب العربى اقتصاديا وسياسياً واجتماعيا ليكون في خط المواجهة أمام التحديات التي تواجه كافة الدول العربية وفى مقدمتها التخلف والفقر والبطالة والمرض مع الحفاظ على روح الولاء والانتماء والتمسك بالثقافة والهوية العربية بدلاً من الدعاوى البعيدة عن الأعراف والتقاليد والأخلاق العربية المتوارثة، موضحاً بأن تنظيم هذا المنتدى يأتى متواكباً مع انطلاق فعاليات منتدى شباب العالم الذي يقام بمدينة شرم الشيخ تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسى بهدف إقامة حوار فعال بين الشباب وقادة الدول للتعرف على أرائهم ومقترحاتهم حول القضايا المختلفة.

ومن جانبه، أشار ممدوح رشوان بأن توصيات المنتدى سيتم رفعها لوزراء الشباب العرب في اجتماعهم القادم بجامعة الدول العربية، من أجل دعم وتشجيع المنتديات والمؤتمرات الشبابية وخاصة التي تستهدف توطيد أواصر التلاحم والترابط بين الشباب العربى.

وفى نهاية الفعاليات تم تبادل الهدايا التذكارية بين محافظة أسوان والإتحاد العربي للشباب والبيئة والهيئات والمنظمات المشاركة، وتكريم الشباب العربي المشارك في المنتدى بشهادات التقدير.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق