انتهاء ٧٠% من أول متحف بالشراكة مع القطاع الخاص بالغردقة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

انتهت الشركة المنفذة لمشروع إنشاء متحف الغردقة للآثار فى البحر الأحمر، من تنفيذ نحو ٧٠% من المبنى الرئيسى للمتحف الذى يضم طابقين، فيما تتواصل باقى الأعمال فى المبنى الإدارى، والسور الخارجى، ورصدت «المصرى اليوم» خلال جولة بالمتحف، استمرار تنفيذ الأعمال الإنشائية حسب الجدول الزمنى المحدد سلفاً، ومن المقرر الانتهاء من الأعمال الإنشائية خلال 3 أشهر، فى أول شراكة من نوعها بين وزارة الآثار، والقطاع الخاص فى إنشاء المتاحف.

كانت إلهام صلاح الدين، مدير قطاع المتاحف بوزارة الآثار، تفقدت الأعمال الجارية فى المتحف، وأعلنت أنه تم تشكيل لجنة لاختيار ومعاينة القطع الأثرية المقرر عرضها فيه، والمتوقع أن يصل عددها إلى 1000 قطعة يتم جلبها من مخازن المناطق المختلفة، على أن تكون مناسبة مع المنطقة التى يقام بها المتحف، بهدف جذب السائحين لزيارته، وبالتالى ارتفاع إيرادات الدولة، والترويج للآثار المصرية.

وقال المحافظ اللواء أحمد عبدالله، إنه تم الاتفاق مع الدكتور خالد العنانى، وزير الآثار، على إنشاء متحف للآثار على مساحة ٣ آلاف متر بمدينة الغردقة يضم آثار المحافظة، ويكون مزارا سياحياً عالمياً يضاف إلى مقاصد المحافظة السياحية، موضحاً أن هناك آلاف القطع الأثرية الخاصة بالمحافظة موجودة فى مخازن آثار محافظة قنا، بسبب عدم وجود متحف خاص بالمحافظة، مشيراً إلى أنه من المقرر إحضارها من قنا لعرضها فى المتحف الجديد.

وأضاف، فى تصريحات خاصة، أن المتحف عبارة عن إعادة تأهيل وتوظيف لأحد المبانى الموجودة بالفعل فى الغردقة وهو عمل مشترك بين الوزارة وأحد مستثمرى المحافظة، لعرض قطع أثرية أصلية غير مقلدة، على أن يكون المتحف تحت إشراف وزارة الآثار والجهات الحكومية المعنية ويخضع لتأمين شرطة السياحة، لافتًا إلى أنه من المنتظر افتتاح المتحف للزيارة فى النصف الثانى من العام الجارى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق