وزيرة التخطيط تكرم فريق عمل مشروع «منظومة ميكنة تسجيل المواليد والوفيات»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

كرمت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، 10 موظفين من العاملين بمشروع «منظومة ميكنة تسجيل المواليد والوفيات» بوزارة التخطيط، و17 من العاملين بالمشروع في مكاتب الصحة بالمحافظات الفائز بالمركز الأول والدرع الذهبي في مسابقة الابتكار الإداري من المنظمة الأفريقية للإدارة العامة.

جاء ذلك في احتفالية حضرها اللواء خيرت بركات، رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، ود صالح الشيخ، رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، ود علاء زهران، رئيس معهد التخطيط القومي، ود أحمد كمالي، نائب الوزيرة لشئون التخطيط، م غادة لبيب، نائب الوزيرة للإصلاح الإداري، م أشرف عبدالحفيظ، مساعد الوزيرة لشؤون قواعد البيانات والخدمات الحكومية، ومحمود منتصر، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك الاستثمار القومى وفريق عمل المشروع، وقيادات وموظفي الوزارة.

من جانبها، قامت د هالة السعيد بتهنئة المكرمين، مشيدة بالعمل الجماعي وبروح الفريق الذي هو أساس نجاح أي عمل، مؤكدة أن العمل ليس مجرد تشريف ولا هو منصب للمفاخرة بل هو تكليف وأمانة لكل موظف في مكانه، وتكريم المتميزين والاحتفاء بهم ينبع من تقدير الابداع والمبدعين، وانطلاقا من حرص القيادة السياسية على وضع الإنسان في مقدمة أولوياتها، وتنمية قدراته واستثمار امكانياته بما يعود بالنفع على مجتمعه ووطنه، وأن هذا النجاح هو نتاج عمل جميع العاملين بالوزارة، فالجهد والإخلاص في العمل لابد أن يكون له ثماره الجيدة.

وأشارت وزيرة التخطيط إلى أن الفوز بتلك المسابقة يعد جهد جميع الوزراء السابقين وجميع من عمل على المشروع، كما وجهت الوزيرة الشكر إلى د صالح الشيخ على جهوده في التقديم لتلك المسابقة أثناء توليه منصب نائب وزيرة التخطيط للإصلاح الإداري، مؤكدة أن منظومة المواليد والوفيات هي منظومة غير مسبوقة يستفيد منها جميع مؤسسات الدولة في كل القطاعات بما تتيحه من قاعدة بيانات ومعلومات يمكن الاستفادة منها لمتخذي القرار، مشيرة إلى أهمية المشروع كذلك في مجال الابتكار والتحديث الحكومي بشكل عام.

كما أكدت م غادة لبيب، نائب وزيرة التخطيط للإصلاح الإداري أنه تقدم لتلك الجائزة 43 دولة، ووصل للمرحلة النهائية خمسة مشروعات منها المشروع المصري، وأن الوفد المصري قام بعرض تفاصيل المشروع على لجنة حكام المسابقة يوم 5 نوفمبر، واستكمل العرض على المؤتمر العام يوم 8 نوفمبر 2018، حيث اشتمل العرض على كافة تفاصيل تصميم النظام ومكوناته، ودوره في ربط جميع مكاتب الصحة المنتشرة في كل أنحاء الجمهورية بجميع الجهات الحكومية من خلال منصة الكترونية منشأة داخل الوزارة، وكذا دور المنظومة في دعم تعزيز كفاءة تقديم الخدمات الحكومية وتوفير المعلومات والإحصاءات اللازمة لاتخاذ قرارات التخطيط الدقيق والفعال، فضلاً عن ربطه بالساعة السكانية اللحظية لجمهورية مصر العربية، والخريطة الصحية، ولوحة المؤشرات الديمغرافية الخاصة بالمواليد والوفيات، مشيرة إلى تلقيها إشادة كبيرة من لجنة الحكام والمنظمة الإفريقية بكفاءة منظومة تسجيل المواليد والوفيات وتعدد المجالات المرتبطة بها.

وقالت نائب وزيرة التخطيط إن من أسباب فوز مشروع «منظومة ميكنة تسجيل المواليد والوفيات» أنه مشروع مطبق بالفعل منذ عامان ويخدم جميع قطاعات الدولة وليس شريحة معينة، فضلا عن إمكانية تطبيق المشروع في دول آخري، موضحة أنه أبدت بالفعل عدداً من الدول الإفريقية رغبتها في نقل التجربة المصرية إليها في هذا الخصوص.

كما وجه د صالح الشيخ الشكر لفريق عمل المنظومة مهنئا إياهم على ما بذلوه من جهد من أجل الوصول لمثل تلك الجائزة، مشيرا إلى أن هذا المشروع يعد حالة ناجحة في الإدارة العامة يجب تدريسه.

يذكر أن جمهورية مصر العربية ممثلة في وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري كانت قد فازت بالمركز الأول والدرع الذهبي لمشروع «منظومة ميكنة تسجيل المواليد والوفيات» الذي تشرف عليه وزارة التخطيط، وذلك في مسابقة الابتكار الإداري التي نظمتها المنظمة الإفريقية للإدارة العامة خلال فعاليات الدورة التاسعة والثلاثين للمؤتمر العام للمنظمة، والتي عقدت في مدينة جابروني عاصمة بوتسوانا خلال الفترة من 5 – 9 نوفمبر 2018 تحت عنوان «الابتكار في الإدارة العامة».

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق